شريط

31‏/3‏/2016

طرب لحجي: عسى ساعة هنيّة

كلمات ولحن: الأمير أحمد فضل القمندان ، غناء: فيصل علوي وعبدالله حنش وبامخرمة وعبود زين

المقام: الحجاز على النوى ،  الإيقاع: شرح لحجي ثقيل (سلطاني)

_thumb31هوذا الصاعد من (مقام الرواد) ، هوذا (الربان) في (صَبْيَة ضمد) بلاد الحازمي يطُرب ويُجبِر ويؤنِس ويُسعِد. في غناء عبود غنىً يملأ الوجدان بهجة وسعادة وغبطة ؛ وفي عوده ريحة العود والمسك ورنات نبض القلب وقد انطرب .. وحين تعانق عود عبود كمنجة مراد سرور وتدخل (الوهط) في (بيت عياض) تخالني متكئاً على (كود عورره) أو في (رواد الشُّقْف) .. عافاك أيها الوهطي الحالي كالمشبك والمكركر، النادر كهريس المجاذيب والعالي بيرق فرح وانشراح  ــــــ  وكم لي من البُعد ساهر ما عرفت القعادة * بانام عندك قُمْ يا حبيبي هات الوسادة:

--1985_thumb18                     عسى ساعة هنيّة بين عدن  وبومبي                 

 

سـاعة هني بايقــع فيهـا الهناء والسعادةْ * يـــوم اللقــاء عيـــد يا ربي عسى بالعيـادة...

كم لي من البُعــد سـاهر ما عرفت القعادة * بانـام عنـدك قُـمْ يا حبيبي هــــات الوسـادة

قلبي يحبـك ولا شيْ غـيـر قربـــكْ مُـــرادهْ * وعطر عـــودي وباشمّه دواء من زَبَـــاده

أيـش غيبك يا مخضّـب يا حَسين القــــلادة * وعادة الزينْ ما يقطـــع على النـاس عادة

نبــاك لمّـا (الحسيني) باتشـوف (الرمـادة) * شوف البساتين والمشموم ذي فـي رَوَاده

-_thumb14

يا (فضل) غـنِّ لنا بالـدان شُــــل الربــــابة * شوف المحبين في البستان هُـمْ والحَبَـابةْ-----_thumb

هــــذا الذي ينهب العشـاق رأس العصـابة * يشابه الغصن مَن شافهْ خَـرَجْ من صوابه

بعـــد الذي بـــاهْ من ردفــان لا شقّ (ذابه) * ما با اعــذره دُفْ ما فكّـهْ ولا لـي سخـا به

الورد من زهـر خــدّه والعسـل من رضابه * با اجنى من الموز ذي صفّر حِلِيْ في قتابهْ

والختم صلــوا على طه النبي والصحـــابة * ما نـاح قمري وغـرّد فوق غصن الكـزابة

ــــــــــــــــــــــــ

-1_thumb13المفردات: ساعة هَنِيْ: ساعة هنيّة. عسى بالعيادة: بالمعاودة. القعادة: السرير. الوسادة: المخدّة. زباده: الزباد أحد أنواع الطيوب اللحجية المشهورة. حَسين: جميل. نباك: نبغاك، نريدك. لمّا الحسيني: إلى الحسيني.

الحُسيني: بستان واسع بلحج مساحته 75 فداناً يشمل عدة بساتين هي:بستان الحسيني والرمادة وغرّة العين والبحيرة وحيط البصل، وكان الأمير الشاعر قد جلب كثيراً من غروس أشجار الفواكه من الهند كالاترنج والليمون والعاط والخرنوب والشيكو، والبيذان والمانجو والتمبل وغيرها؛ ومن الرياحين الفل والكاذي والنرجس والياسمين والخوع والحنون وغيرها. ومثلت بساتين الحسيني مغاني طيبة للشاعر. وقد زار البستان لشهرته عدد من الشخصيات العربية المرموقة : من لبنان الأديب الكبير(أمين الريحاني) صاحب كتاب (ملوك العرب) عام 1952م، ومن مصر الأديب السيد محمد الغنيمي، ومن تونس عبدالعزيز الثعالبي، ومن العراق الأديب صالح جلبيت وبعثة مجلة العربي الكويتية في استطلاعها العدد 84 نوفمبر 1965م. عن لحج، وآخرون.

رواده: الرَّوَاد هي الأرض المحاذية لضفتي الوادي. فضل: هو الموسيقار اللحجي الشهير فضل محمد اللحجي. باه: أبغاه. لا شقّ: إلى ما بعد منطقة ذابة. ذابه: إسم منطقه بالحواشب. دُفّ: قط، بتاتاً. سخا به: لا يطاوعني قلبي على تركه. الكزابة: شجرة النارجيل تشتهر بها الهند، وهي ثمرة يُشرب ماؤها.

668676a81087_thumb3الشاعر: الأمير أحمد فضل علي محسن العبدلي الملقب بـ(القمندان) (1885 ــ 1943). ولد في مدينة الحوطة محافظة لحج ـ اليمن، هو أبو الغناء اليمني ورائده في كل جزيرة العرب بلا منازع. شاعر عامي فحل، وكاتب مجيد، ومؤرخ ثقة. كتب الشعر العامي فتسلل إلى قلوب الناس إذ وجدوا في أغانيه تعبيراً عن مشاعرهم وما تلتهب به أفئدتهم من لواعج الغرام. غلبت على شعر الأمير بساطة المزارع وفرحة الفلاح ؛ فالأرض والزرع والخضرة والريحان هي غاية متعته، بل كانت المرأة وسيلته للتمتع بالفاكهة والرياحين أو مكملاً ضرورياً لذلك.

ترك القمندان ديوان شعر عنوانه: "الأغاني اللحجية" صدر عن مطبعة الهلال ـ عدن عام 1938م ، ثم وسّعه وأسماه:"المصدر المفيد في غناء لحج الجديد" وصدرـ منه خمس طبعات في 1943و1983و1989و 2006 . وفي التاريخ ترك كتاب "هدية الزمن في أخبار ملوك لحج وعدن"(ثلاث طبعات)، وله أربع مقالات:"فصل الخطاب في تحريم العود والرباب" و"لمن النصر اليوم: لسبول الذرة أم لطبول المجاذيب؟"و"الخزائن المظلمة"و "وداع بيت أكبار"، يجادل في الأولى السيد الحضرمي صاحب كتاب "رقية المصاب بالعود والرباب" ، ويدعو في الثانية والثالثة إلى التخلي عن الشعوذة وخرافات القرون الوسطى والسير نحو العلم والعمل والتحرر. زاره الأديب الكبير امين الريحاني في لحج وأسماه في كتابه (ملوك العرب):"شاعر لحج وفيلسوفها" ووصفه بـ"سلك الكهربا في لحج". نشرنا عنه عدة مقالات بالمجلات والصحف ومحاضرات جمعناها في كتاب: (القمندان.. الحاضر بمجمرة رومانسية) جاهز للنشر.

--21_thumb3المطرب: فيصل علوي سعد ( 1949 ــ 2010 ). ولد بقرية (الشقعة) مديرية تُبَن محافظة لحج. احترف الغناء صغيراً بالتحاقه بالندوة الموسيقية اللحجية في العام 1959م بمعية كبار شعراء لحج ومطربيها. ومنها صدح بأولى أغانيه (أسألك بالحب يا فاتن جميل) من شعر أحمد عباد الحسيني ولحن صلاح ناصر كرد و (ورا ذي العين ذي تدمع) كلمات عوض كريشة ولحن صلاح كرد.. تميّز بعزفه الجميل على العود، وبصوته الجهوري الأخّاذ. صوته كثير الأفانين ، فيه شجىً وشجنٌ يبيد ، لذيذ في جوابه والقرار. فيه نَفَس رجولي جليل ، وفيه نغمٌ أخّاذ تميحُ فيه المعاني وتتركّح. بعد وفاة أستاذه الموسيقار فضل محمد اللحجي، غطّت شهرة (أبو باسل) كل جزيرة العرب، وغدا مطرب الجزيرة الأول بلا منازع. غنى في القاهرة وبيروت ولندن، وطاف أصقاع المعمورة يحمل شعراً ونغماً صافياً ضافياً، ومحبة وسلاماً. لقد كان أحد أعمدة الأغنية اللحجية في دورها الثالث. كتبنا عنه كتاب:(المقامة اللحجية: نحن للطرب عنوان). توفي في عدن في 7 فبراير 2010م.

8fea3b4b9870_thumb4المطرب: عبدالله محمد حنش (1941 ــ 1980). ولد بالحوطة ــ لحج. درس بمدرستها المحسنية، واشتغل مدرساً، ومعلماً للموسيقى. على يديه تخرج كثير من مواهب لحج عازفين ومغنين. من العازفين: فريد حمدون وناصر مبروك وزين زنقور والمطربين: أحمد محسن عبدالله (الشلن) وبشير ناصر وأحمد فضل ناصر. من اغانيه المسجلة في إذاعة عدن: (أنا مارود يا المولى)، (ترفّق بي فداك)، وهما من شعر علي عوض مغلس. و(ليه يا بوي) شعر سبيت ولحن الأمير عبدالحميد عبدالكريم، و(كل الناس في ذا العيد) من كلمات السيد صالح شهاب ولحن الصنعاني، و (عسى ساعة هني) من لحن وشعر القمندان. توفي في حوطة لحج في 6 يونيو 1980م.

-_thumb33المطرب: عبود زين محمد السقاف ويعرف بـ(عبود خواجة) وخواجة لقب لأبيه. أما هو فالجماهير تلقبه (ربان الطرب) ولد في 29 نوفمبر 1972م بقرية الوهط بلحج. والوهط بلدة علم وأدب وطرب منها نبغ شعراء غنائيون مميزون مثال سالم زين عدس ومهدي علي حمدون ومنها بزغ المطرب الشهير محمد صالح حمدون رحمهم الله جميعاً. بدأ الغناء صغيراً في العام 1984م وقد تعهده المطرب الشيخ يحيى محمد فضل العقربي وذاعت شهرته إلى كل اليمن وخارجها. عبود هو خلاصة رؤوس الطرب الكبار في لحج، يؤدي ألوان الغناء اليمني على تنوعها واختلافها, بإتقان وبإطراب لا تجده عند سواه. لذلك وجدت اللحجيين والصناعنة واليوافع والحضارمة وأهل الحديدة وأهل الجزيرة يفسحون له في صدور مخادرهم ومحافلهم ومجالسهم. وإلى جودة غنائه وإطرابه، يتفرّد عبود في عزفه على آلة العود فيأتي بما يبهر الحس ويسعد الوجدان. نشرنا فيه بمجلة الثقافية وصحيفة الأيام مقالات: " الوهط دار المسرة"، " الصاعد من مقام الروَاد" و "فرحة العود في طرب عبود".

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

image_thumb4أغنية ( عسى ساعة هني ) كلمات ولحن: الأمير القمندان ، غناء: عبود زين 227

              المقام: الحجاز على النوى ، الإيقاع: شرح لحجي ثقيل (سلطاني)

image24_thumb4أغنية ( عسى ساعة هني ) كلمات ولحن: الأمير القمندان ، غناء: فيصل علوي 124

30‏/3‏/2016

طرب لحجي: على المحبين شنّي يا مطر نيسان

نظمت في 1357هـ / 1938م

كلمات: الأمير أحمد فضل القمندان، لحن: الموسيقار فضل محمد اللحجي، غناء: فيصل علوي

المقام: السيكاه ، الإيقاع: المركّح ( 4/4 هاجر +2 مرواس )

يسيل المجرى الأدبي بمحاذاة الوادي الكبير من غير انقطاع. أشعار وأوتار، ومغنونَ وسمّار، وصحافة وندوات ونواد .. يعجُّ بالدان الأثير، وتضجُّ الموافي بالخمير والفطير، ومن خدور البدور يهبُّ البخور بالسرور ، ويحتل القرمش والمضروب صدورَ الموائد العامرة. أسقط اللحجيّ من شعار طرفة الحرب، وأبقى على "ذات الخباء المعمَّدِ"، لكنه لم يشترطها بهكنة (سمينة) فاللحجيات نحيلات رشيقات كغصون البان؛ وما البانُ إلاّ نبتةٌ من تُبَن.

إنّ اتباع القلب في هواه طبع في اللحجي عُرفَ به ، وفي عصيان المحبوب له نار ضرام. متى هجره المحبوب وجدته يحنّ ويئن ويشكو ، ويعلن معاناته على الملأ :

السيل مقاسم الوادي

سعودي أحمد صالح2

 

يا قلبْ ما لـكْ بالبكـــاء والأنين * ربك على هـــذا الهوى با يعين

علـى فراق الزين تمسي حزين * تشكي علـى القراء والسامعين

ما شفت حَـــــدْ إلا حبيبك حَسِين * حتى ظبا الجنــة ولا الحورعين

أو أنت في أمر المحبـــــة فطين * عرفت خلّك مسك والناس طين

كاميليا عنبر2                                    *  *  *

يا قلب أمر الحب هـــــــذا عجبْ * كالصُبرْ ، واحياناً حَـلا كالرطَبْ

حتى مَ  يا قلب الشُّكـــــا والتعب * أشربْ فإنَّ الرَّاح تجلي الكَـرَب

من دمعــــــة العنقود ماء العنب * شعشوعة فـــي كأسها كالذهب

وسوف يقضي الله لــك ما أحــب * ما عذر ما ترضى ولو بعد حين

                                     *  *  *

رقصة المركح3

                                     *  *  *الفنان عبد سالم سيلان2

يا ورد في بستـان ، يا غصن بان * يا سيّـد الغــزلان ربّ الحسان

ياسَلوة الولهان مَرْوَى الظمان*من طرفك النعسان هَـبْ لي أمان

حتى متى أشكوك ، قـــــلّ البيان * لــم يبق لي إلا الضنى ترجمان

الله على هــــــذا الجفاء مستعان * شاصبر فـإن الله مع الصابرين

المطرب عبود زين2                                     *  *  *

سَقَى رُبَـى الحوطـــــــةِ وادي تُبَنْ * دار اللقـاء حتى شوامخ عدن

سقى عهود الوصـــــل ماء الدِّمَنْ * وهـل لأيــــام اللقـاء من ثمن

عسى لقاء بعــــــد الجفـاء يا أغن * وعيشة رغــدا وسلوى ومَنْ

فــإنّ في الرحمـان لي حُســن ظن * هـوَ الذي نرجـو وبـه نستعين

 

ــــــــــــــــــــــــ

القمندان تلوين باشماخالشاعر: الأمير أحمد فضل بن علي محسن العبدلي الملقب بـ(القمندان) (1885 ــ 1943). ولد في مدينة الحوطة محافظة لحج ـ اليمن، هو أبو الغناء اليمني ورائده في كل جزيرة العرب بلا منازع. شاعر عامي فحل، وكاتب مجيد، ومؤرخ ثقة. كتب الشعر العامي فتسلل إلى قلوب الناس إذ وجدوا في أغانيه تعبيراً عن مشاعرهم وما تلتهب به أفئدتهم من لواعج الغرام. غلبت على شعر الأمير بساطة المزارع وفرحة الفلاح ؛ فالأرض والزرع والخضرة والريحان هي غاية متعته، بل كانت المرأة وسيلته للتمتع بالفاكهة والرياحين أو مكملاً ضرورياً لذلك.

ترك القمندان ديوان شعر عنوانه: "الأغاني اللحجية" صدر عن مطبعة الهلال ـ عدن عام 1938م ، ثم وسّعه وأسماه:"المصدر المفيد في غناء لحج الجديد" وصدرـ منه خمس طبعات في 1943و1983و1989و 2006 . وفي التاريخ ترك كتاب "هدية الزمن في أخبار ملوك هدية الزمن للعبدليلحج وعدن"(ثلاث طبعات)، وله أربع مقالات:"فصل الخطاب في تحريم العود والرباب" و"لمن النصر اليوم: لسبول الذرة أم لطبول المجاذيب؟"و"الخزائن المظلمة"و "وداع بيت أكبار"، يجادل في الأولى السيد الحضرمي صاحب كتاب "رقية المصاب بالعود والرباب" ، ويدعو في الثانية والثالثة إلى التخلي عن الشعوذة وخرافات القرون الوسطى والسير نحو العلم والعمل والتحرر، وفي الرابعة يودع داراً استئجرها من هندي بعدن إبان الإحتلال العثماني للحج في الحرب العظمى. زاره الأديب الكبير امين الريحاني في لحج وأسماه في كتابه (ملوك العرب):"شاعر لحج وفيلسوفها" ووصفه بـ"سلك الكهربا في لحج". نشرنا عنه عدة مقالات بالمجلات والصحف ومحاضرات جمعناها في كتاب: (القمندان .. الحاضر بمجمرة رومانسية).

فضل محمد للمدونة1الملحن: الموسيقار فضل محمد اللحجي ( 1922 ــ 1967 ). ولد بمدينة الحوطة عاصمة محافظة لحج. تلقى مبادئ القراءة والكتابة والعزف على آلة العود على يد أبيه. ثم تعهد الأمير القمندان، باني النهضة الفنية بلحج، به وبزميله مسعد بن احمد حسين، وجعل منهما مطربين مشهورين في اليمن وخارجها. وقد تفرّد فضل محمد في تطوير بعض ألحان القمندان وبعض ألحان التراث بالإضافة إلى ابتداعه لألحان جديدة فحافظ على مدرسة القمندان وأضاف إليها. ويُعد فضل أفضل عازف على آلة العود في جزيرة العرب، وأكبر مطربي اليمن. عُرف ببساطته وتعاونه ومحبته للناس وعزّة نفسه. من ألحانه: (طاب السمر يا زين) ، (البدرية) و(سال لِحْسان) للقمندان؛ و(سرى الليل يا خلان) و(يا عيدوه) و(بانجناه) لسبيت؛ و(سقى الله روضة الخلان) لصالح فقيه؛ و(أخاف) و(قضيت العمر) لصالح نصيب.. وغير ذلك كثير. جمع الشاعران عيسى ونصيب سيرة حياته في كتاب: (فضل محمد اللحجي: حياته وفنه)، دار الهمداني عام 1984م. توفي في 3 فبراير 1967م ودُفن بالحوطة.

المطرب فيصل علويالمطرب: فيصل علوي سعد ( 1949 ــ 2010 ). ولد بقرية (الشقعة) مديرية تُبَن محافظة لحج. احترف الغناء صغيراً بالتحاقه بالندوة الموسيقية اللحجية في العام 1959م بمعية كبار شعراء لحج ومطربيها. ومنها صدح بأولى أغانيه (أسألك بالحب يا فاتن جميل) من شعر أحمد عباد الحسيني ولحن صلاح ناصر كرد و (ورا ذي العين ذي تدمع) كلمات عوض كريشة ولحن صلاح كرد.. تميّز بعزفه الجميل على العود، وبصوته الجهوري الأخّاذ. بعد وفاة أستاذه الموسيقار فضل محمد اللحجي، غطّت شهرة (أبو باسل) كل جزيرة العرب، وغدا مطرب الجزيرة الأول بلا منازع. غنى في القاهرة وبيروت ولندن، وطاف أصقاع المعمورة يحمل شعراً ونغماً صافياً ضافياً، ومحبة وسلاماً. لقد كان أحد أعمدة الأغنية اللحجية في دورها الثالث. كتبنا عنه كتاب:(المقامة اللحجية: نحن للطرب عنوان). توفي في عدن في 7 فبراير 2010م

_ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

imageأغنية ( مطر نيسان ) كلمات: القمندان ، لحن: فضل محمد اللحجي ، غناء: فيصل علوي 226

             المقام: السيكاه ، الإيقاع: المركّح ( 4/4 هاجر + 2 مرواس )

image7_thumb3_thumbأغنية ( حوى الغنج ) كلمات: حيدر آغا ، لحن: تراث صنعاني ، غناء: عبود زين

29‏/3‏/2016

صوت صنعاني: حوى الغنج

كلمات: حيدر آغا ، اللحن: تراث صنعاني ، غناء: محمد سعد عبدالله وعبود زين وحسين محب

المقام: حجاز اليمن مروراً ببياتي على درجة النوى ، الإيقاع: السارع 8/6

عبود9مع عبود زين يمرُّ بك المطربون اليمنيون فتتعرف عليهم واحداً واحداً. إنه يستحضرهم نغماً خالصاً بنكهتهم المحلية وبعزف فيه اتقان وإطراب وسرور. إنّ عبود لا يغني لغرض الغناء ، أو لاستلام الأجر ، بل يغني ليطرب ، وليفرح ، وليجبر ، والجبر في اللحجي طبع أصيل.

إن لهذا المطرب مقدرة عجيبة على الإطراب ، لا تقوى على الإفلات من أسر أدائه العذب ، وإن حاولت تلقّفتك أنامله اللحجية الأصيلة فوقعت في أسار عزفه المتقن الشجي. وإذا كان المطرب الكبير فيصل علوي قد ظل رائداً للغناء اليمني لأكثر من ربع قرن ، وما يزال يتربع على مقام ( الحسيني ) ، فإن خليفته بلا منازع هو هذا الوهطي الطالع من (مقام الرواد) متدفقاً نغماً خالصاً .. وإخلاصاً للغناء كفن والفن عنوان الحضارة.

هذه أغنية صنعانية يؤديها (الربان) فتراها تمشي في (وِيل) لحجي أخضر مشجّر ، وتسمع وتستمتع بترقيص الوتر، ينثر عليها السيد الوهطي من بياض فُل روحه الصافية الحالية فتخرج على الناس أكثر بهجة وإيناس.

الملكة بلقيس بريشة عبد اللطيف الحكيمي***********                  حوى الغنج                  ***********

 

زي صنعاني4

حوى الغُنْج  والتفتير  والسحر  أحوَمِهْ

وحاز الهوى والعشقْ والشوقْ مُغرمِهْ

رَشَأ  جــلَّ  مَــن  أنشـأ  جمالهْ  وتمّمهْ

أقــيسـه  بـبـدرِ الـتــمْ  والحسُن  نظّمه

                    توشيح

سَنَاهْ بالقمرْ يزري /  وبالشمس والبدر /  وبالأنجمِ الزُّهرِ

                   تقفيل

وبالطلْع  والمرجـانْ  والشُّهد  مبسمه

المطرب حسين مُحبوبالظبي  جِيـــدهْ  والتفــــاتهْ  ومَلْزَمِهْ

               *   *   *

                  بـيـت

رشا وِرْده الأعيانْ ومرعـاه في الحَشَا

هواهْ حلَّ  منّي  في  السويداء وانتشى

وهيهات  يخفى  فيه عشقي  وقد  فشا

زي صنعاني3وباحتْ  دموع  العينْ  بما  كنتْ أكتمِهْ

                   توشيح

هواه لا يُطاق كَتمِهْ / عميداً أعدمه حُلمه / وقد بانْ عليْ سقمهْ

                   تقفيل

فما له  دواء  إلا  ارتشاف  ثغرْ مبسمه

إذا  هـوْ  علـي  يشفِقْ  ويرثي  ويرحمه

                 *   *   *

                    بـيـت

أنا ما سَلَب عقلي سـوى الأعين المـــلاحمراد سرور

وتلــك  الـثـنــايا  الدُّرْ  والمبسم  الأقـــاح

وما في الشفاةْ من عذبْ حاليْ لذيذْ وراحْ

وسلسـل حَمَى وِردهْ مـن الطـرف أسهُمه (*)

                   توشيح

نسيم الصبا عُجْ به / وقُلْ له يَدعْ عُجْبه / فقد زاد عليْ حُبّهْ

                    تقفيل

فيــا نـــاس  ما  باله  يهــاجـــر  متيّمهْ

تقولوا  قدهْ  داري  بعشقي  أو أعِلمه؟

دار الحجر ــ صنعاء                 *   *   *

                   بـيـت

لقد  حالْ  حالي  بَعـد  بُعـدهْ  فهل  ترى

فقلبي  ودمعي  ما لَقيْ  ذا  وما  جرى

وإنّي  عميــد  البينْ  لا  أطعـم  الكَرَىْ

أباتْ في دجى الداجي مُسـافِرْ لأنجُمِهْ

                   توشيح

لباس صنعانيمحاسنْ بها نوحي / حلا لي وتَرويحيْ / معهْ قد سلبْ روحي

                   تقفيل

فـــآهٍ ، متى؟  أيّــــانْ  أحيـــدِهْ  أكلّمهْ

بأخبـار عشقيْ من فمي سر إلى فَمهْ

               *   *   *

                 بـيـت

فقلبي  عليه  خفّاقْ  والشوق  سايقهْ

متى  شالثم  الخدّينْ  واجني  شقايقهْ

وأطربْ  وقـد أُسْقِيتْ من الثغر رايقهOLYMPUS DIGITAL CAMERA

ويرجع  زمان  الأنسْ  الأولْ ونغنمه

                 توشيح

وأنشد بشعري فيه / بتصريح لا تمويه / ومن بعض وصفي فيه

                 تقفيل

رَشَأ تعشق  الغزلان  جماله  وتخدمه

حوى الخمر والترياق والشهد مبسمه

 

___________

شعر الغناء الصنعاني ــ غانمالمفردات: رَشَأ: الرشَأ ولد الظبية الذي قد تحرّك ومشى مع أمه. أحومه: الأحوم أحمر البشرة داكنها. وِرده: مورده النبع الذي يستقي منه. قده: ما يزال. شالثم: سألثم. أحيده: بلغة تهامه أنظره.

(*) معنى البيت: وماء عذب تصدّ الورّاد عنه سهام اللحاظ الفاتكة

الشاعر: هو حيدر آغا  (ت. 1080هـ : 1669م) ولد بصنعاء. وكان متفوقاً في الشعر بنوعيه الحكمي والحميني، كما كان عازفاً مجيداً على العود. (أنظر كتاب الدكتور محمد عبده غانم:”شعر الغناء الصنعاني”،1980. دار العودة بيروت)، عن (نسمة السحر) ج1 مخطوطة كامبردج شرق (13) 1410.

الفنان اللحجي محمد سعد عبدالللهالمطرب: محمد سعد عبدالله (1939 ـ 2002). ولد بحارة (الحاو) بحوطة لحج. كان والده المطرب سعد عبدالله صالح اللحجي واحداً من أوائل مطربي لحج، وله أغاني مسجلة على الاسطوانات. ورث إبنه محمد وابن أخيه أحمد محسن (الشلن) عنه محبة الطرب فأصبحا مطربين مشهورين. وصار محمد سعد علماً في الغناء اليمني، ألف الأغاني ولحنها وتميز بإتقانه أداء ألوان الغناء اليمني الأربعة فكان لوحده مدرسة قائمة برأسها. له أكثر من 130 أغنية. من أغانيه: (سرى الليل يا خلان)، (يوم الهناء والمسرة)، (مد لي يا زين يدك)،( يا ناس)، (محلا السمر جنبك)، (ما بأ بديل)، (سبّوح يا قدوس)، (أعز الناس)، (أيش همّني).. له يوان عنوانه: (لهيب الشوق).توفي بمدينة عدن في 16 إبريل 2002م.

imageالمطرب: عبود زين محمد السقاف ويعرف بـ(عبود خواجة) وخواجة لقب لأبيه. أما هو فالجماهير تلقبه (ربان الطرب) ولد في 29 نوفمبر 1972م بقرية الوهط بلحج. والوهط بلدة علم وأدب وطرب منها نبغ شعراء غنائيون مميزون مثال سالم زين عدس ومهدي علي حمدون ومنها بزغ المطرب الشهير محمد صالح حمدون رحمهم الله جميعاً. بدأ الغناء صغيراً في العام 1984م وقد تعهده المطرب الشيخ يحيى محمد فضل العقربي وذاعت شهرته إلى كل اليمن وخارجها. عبود هو خلاصة رؤوس الطرب الكبار في لحج، يؤدي ألوان الغناء اليمني على تنوعها واختلافها, بإتقان وبإطراب لا تجده عند سواه. لذلك وجدت اللحجيين والصناعنة واليوافع والحضارمة وأهل الحديدة وأهل الجزيرة يفسحون له في صدور مخادرهم ومحافلهم ومجالسهم. وإلى جودة غنائه وإطرابه، يتفرّد عبود في عزفه على آلة العود فيأتي بما يبهر الحس ويسعد الوجدان. نشرنا فيه بمجلة الثقافية وصحيفة الأيام مقالات: " الوهط دار المسرة"، " الصاعد من مقام الروَاد" و "فرحة العود في طرب عبود".

المطرب حسين مُحبالمطرب: حسين محب. مطرب صاعد. في صوته وضوح مقبول، وفي عزفة حلا، وفي أدائه اللون الصنعاني تميّز حتى أنه حقاً وريثاً لمحمد حمود الحارثي غير أنه فاقه في لذة العزف وانفتاحه على ألوان الغناء الأخرى. صار اليوم علماً في مقايل الطرب الشعبي في صنعاء.

الباحث اللحجي عبدالقادر قائد2المدون الموسيقي: عبدالقادر أحمد قائد من مواليد 21 أغسطس 1955م بمدينة الحوطة ـ لحج. حاصل على دبلوم من معهد الموسيقى بعدن عام 1977م. ثم على الماجستير في العلوم الموسيقية وتنظيم الفرق الموسيقية من معهد الثقافة الحكومي (كروبسكايا) جمهورية روسيا الإتحادية عام 1982م. نشر كتابين: (من الغناء اليمني ــ قراءة موسيقية) طبعتان 2004، و(قراءة موسيقية في نشوء وتطور الأغنية اللحجية) 2013م. يعمل حالياً مدرساً في مادة النظريات الموسيقية بمعهد جميل غانم للفنون الجميلة ـ عدن.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

imageموشح ( حوى الغنج ) كلمات: حيدر آغا ، اللحن: تراث صنعاني ، غناء: عبود زين 206 

         المقام: حجاز اليمن مروراً ببياتي على درجة النوى ، الإيقاع: السارع 8/6

( التدوين وفق أداء المطرب محمد سعد عبدالله )

imageموشح ( حوى الغنج ) كلمات: حيدر آغا ، اللحن: تراث صنعاني ، غناء: حسين محب 202

24‏/3‏/2016

طرب لحجي: قال أبو محسن

-2_thumb8كلمات: الأمير أبو محسن ، اللحن: تراث لحجي ، غناء: الأمير محسن بن أحمد مهدي العبدلي ( سبط القمندان )

أغنية (سرى الليل) من تراثنا القديم بنى على غرارها الشعراء: علي و مهدي عبيد محلتي وعبدالله عثمان الفضلي، وعبدالله هادي سبيت، ونقدمها هنا من نظم (الأمير أبو محسن) ، وبصوت الأمير محسن بن أحمد مهدي مأخوذة من جلسة عائلية في منزله بلندن، نشرها ولده طارق على صفحته بالفيسبوك. تجد فيها سبط القمندان نسخة من جدّه. إنه لحجي قح ، حليفه العود ، شمّاً وطعماً ، حيثما حلّ، وتجده أمير نغم فيه البساطة والحلا والمرح والسلا ــ رحمة الله عليه.

---2_thumb8************            قال أبو محسن          ************

 

----_thumb2----_thumb6قال أبو محسن سقاني الهوى / كأس المحبة وأنا مخلوق /

قبـــــل الرضاعة

سقاني زمـــــــاني والهوى باعني / والزين خلّى فؤادي /

ذاب ساعة وداعه

فراق الأحبة صعب / والبعد عن أحباب قلبي /-----_thumb14

عمل في القلب شبه المجاعة

سقاني كفى وامسى اللقاء / يا حبيبي شوف قلبي /

بعد الليل ساعة بساعة

 

 

ــــــــــــــــــــــ

* الأغنية والصور المرفقة منقولة من صفحة ولده (الأمير طارق محسن) على الفيسبوك:

(http://www.facebook.com/tareq.m.alabdali?ref=ts&fref=ts)

e28ef4ffc187_thumb16الشاعر والملحن: الأمير محسن بن أحمد مهدي العبدلي (1935 ــ 2003). هذا حفيد القمندان، وهو شاعر رقيق، وملحن أنيق، وعازف على عدة آلات موسيقية: العود والكمان والبيانو والدف والهاجر والمراويس والناي. وتفرّد الرجل حتى في غناء (الهداني) في أعراس أقاربه. من ألحانه: (أخي في الجزاير) لنصيب، (ياربيب الحب) و (وليه ياهذا الجميل) غناهما حمدون؛ و غنى له الزبيدي:(يقولوا لي نسي حبك)، (ليتني نسمه) و (زمان والله زمان) و (ناجت عيوني عيونه)؛ وغنى عبد الكريم توفيق: (رخصه شل حبه) ، (غيب والا احضر)؛ وله لحن: (دق القاع) للنصري غناها احمد بن احمد قاسم و رجاء باسودان. إشتغل في إذاعة عدن وكان يقدم برنامج (جنة الألحان). إلى إسهامات الأستاذين فضل محمد اللحجي ومحمد سعد صنعاني في تطوير اللحن في الأغنية اللحجية كإدخال المقدمات الموسيقية للأغاني وحذف (ربع التون) ليتواءم اللحن مع الآلات الغربية والخروج بالأغنية من إطارها المحلي، وضع الأمير أكثر من ثلاثين قطعة موسيقية هي مقدمات موسيقية لأغاني فلكلورية تراثية ومنها (حيا ليالي جميلة) و (ليتني نسمة) و(حالي يا عنب رازقي).. كما شكل الأمير مع الفنان أحمد قاسم فرقة موسيقية خاصة بإذاعة وتلفزيون عدن عام 1966م قامت بتسجيل وتوثيق أعمال العديد من الفنانين من مختلف مناطق الوطن. ولقد واصل الفنان سعودي أحمد صالح طريق الأمير فوضع المقدمات الموسيقية للأغنيات: (غزلان في الوادي) و (ذنوب سيدي ذنوب يا ورد نيسان) و (يا ذي تبوا للحسيني). توفي الأمير في 26 مارس 2003م ودُفن في لندن.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

image_thumb[3]أغنية ( دق القاع ) كلمات: أحمد علي النصري، لحن: الأمير محسن ، غناء: يسلم حسن صالح 69

image_thumb14أغنية ( سرى الليل ) كلمات: أبو محسن، لحن: تراث لحجي ، غناء: الأمير محسن بن أحمد مهدي

21‏/3‏/2016

طرب لحجي: لوعتي

كلمات: عبدالله سالم باجهل ، لحن: محمد سعد صنعاني ، غناء: عبدالكريم توفيق وعبود زين

المقام: الراست (نوى) / جنس بياتي دوكاه ، الإيقاع: مركّح (4/4) أو الوحدة الكبيرة

القضاضعبدالكريم توفيق صوتٌ شجيّ مُطرِب، فيه مَدٌّ وامتدادٌ وسحر، ينثال حِلّ الغناء كشلالات جحاف ، وفيه تكسرّات موج صيره والغدير. صوت بعيد الغور اتساعاً وارتفاعا، وفيه حنانٌ تَمُوجُ فيه الجراح آهاتٍ وآهات ..

في أغاني عبدالكريم جميعها هنالك مساحاتٍ زمنيةٌ ودورٌ لكلّ آلة، للعود صولةٌ: تمشي أوتاره على مضمار الزمن مشيةَ صاحبة الأعشى "لا رَيثٌ ولا عجِلُ"، وللكمان صولةٌ: يسيلُ منه النغم لذيذاً سيلان (الحَل والعسل) من المشبّك الوهطي؛ وللناي صولةٌ تُذكّر بسرّ الخلود الجبراني.

وكما تدافعَ العشاق وتداحشوا للظفر بالزين المُنَقَّش ، تدَاحَنَ الشعراء والمغنون وتدافعوا للفوز بروائع محمد سعد صنعاني الحسان.. من على حنجرة (المَرْخ) أطلّت شخصية باجهل في رائعته "لوعتي" شاعراً يدرك سرَّ القصيد، ويتقن فنَّ توظيف الروي في خدمة القافية. في (لوعتي) رأيت صاحبة باجهل "مُشبِعةَ الخلخال جائعةَ الوشاح" كصاحبة عمر، تتثنىّ دلالاً ، وتتسكّب أنوثةً واختيالاً بانسكاب وتموجات صوت المغنّي، يفوح من بُردها عطرٌ وزعفرانٌ وعنبرٌ أصليّ كالذي ضمّختنا به (سلوى صنعاني) في عُرس والدها.

في لوعتي ،الليلة ، يجتمع حَلّ الوهط على حلا الحوطة .. مضروب الحوطة على مشبّك بيت قردش وسالم الوعل .. يلتقي في فم كريم شجى العذب وشَفَق المالح، ويكون على تخت عبود لمقام االهوى اللحجي اكتمال ــــــ  و .. ما رحمني صاحب الخد الأسيل:

السيل في لحج (2)****************          لوعتي          ****************

 

المطرب عبدالكريم توفيق5عبود17لوعتي والحب والهجر الطويل

يأمروا دمعي على خـدّي يسيل

والهوى عـذّب فؤادي والجميل

ما رحمني صاحب الخدّ الأسيل

قد شبكني في هواه  *  بـات يصليني جَـوَاهْimageالقرمش اللحجي

صاد قلبي قـد رماه  *  والهوى زاده شعيل

*   *   *

ساجي الأجفانْ والطرف الكحيلْ

ناعسْ الأعيـان والخصر النحيلْ

بـــارز النهــدين والثغـر الجميـلimage

قـد سبى روحي وخــــلّاني عليل

مُنيتي لا قلتْ بـَـــاهْ  * ليـه يُظهرْ لي جفاهْ

قـد تعب روحي فَنَاهْ *  لي غرامهْ لي دليلْ

*   *   *

كم أسرني! كــم تَنَـاسى لوعتي

كم هجرني ذي لعبْ في مهجتينوفى محمد سالم

زادت الأشواقْ تكـــــوي مقلتي

من دموع العين أرويت السبيل

قد عاهدتهْ بالإلهْ  *  ذي القمر نوّر سماهْ

والثُّريـا في حِمَاهْ  *  بالقسَمْ هــذا الجليلْ

 

ـــــــــــــــــــــــ

* من كلمة ألقيتها في ذكرى وفاة الصنعاني في إتحاد الأدباء بحوطة لحج بعنوان: (الصنعاني: فم الطرب) في 30/6/2005 ثم نشرت في جريدة (الأيام)  العدد (2128) السنة 26 في 25/6/2007م .

المفردات: باه: أبغاه؛ أريده. فناه: أفناه.

الشاعر عبدالله سالم باجهل1الشاعر: عبدالله سالم باجهل (1938 ــ 1992) ولقبه (الحلم). ولد في لحج. درس في الكتاتيب وتلقى دراسته الابتدائية والاعدادية بالمدرسة المحسنية؛ ثم طور نفسه بالإطلاع ومجالسة الشعراء. عمل في مجال الإدارة الزراعية عام 1955م، وبعدها انتقل للعمل في شركة التجارة الداخلية "القطاع العام" فإدارة التربية بلحج. شاعر غنائي رقيق، في شعره صدق في العاطفة وسلاسة وإطراب. من أحلى أغانيه: (لوعتي) لحن محمد سعد صنعاني وغناء عبدالكريم توفيق، (يا معذب في الهوى ما أصبرك)، (مش عادتك يا حبيب) و(وين اشتكي وين) من ألحان أحمد سالم مهيد وغناها فيصل علوي.

الملحن محمد سعد صنعانيالملحن: محمد سعد صنعاني ( 1920 ـ 1991 ). شاعر وملحن ومغني. ولد في مدينة الحوطة بلحج في أسرة فنية. اشتغل معلماً في المدرسة المحسنية بالحوطة، ثم مدرساً للموسيقى بإدارة الثقافة بلحج بعد أن درس أصول علم الموسيقي بالمراسلة مع (معهد عرابي) بمصر نال بها شهادة تفوق. هو شاعر ومغني وملحن وعازف ورائد في وضع المقدمات الموسيقية للأغاني، وحذف ربع التون .. صوت محمد سعد شجي عذب وألحانه متميزة تنحو بالأغنية اليمنية عامة واللون اللحجي بشكل خاص نحو التجديد. من اشهر ألحانه: (بالعيون السود) للشاعر عبد الخالق مفتاح ، و(لوعتي) التي تفرد في أدائها عبدالكريم توفيق،(جاهل زين)،(يا نجوم الليل)، (يا اللي وعدت القلب) و (هاتها بالله هات) و(يا شاكي غرامك). وهو شاعر مرهف ينحو لفظه نحو الفصيح؛ ومن قصائده المغناة: (بكشفه للثام)،(مع النسنوس والبردة) غناها القبيح،(قل للذي أمسى بلحظه آسرى)، (يا صباح الرضا يا حبيبي)، (قل للذي أمسى بلحظة آمري)، (طلع الفجر الجديد)،(مسكنك قلبي دلا به) و (ردد التغريد).. توفي يوم عيد الأضحى 22 يونيو 1991م في حوطة لحج. ألقينا عنه كلمة في إتحاد الأدباء بلحج بعنوان: (الصنعاني: فم الطرب)، مثبته بالمدونة.

توفيق حين بدأ الغناءالمطرب: عبدالكريم عبدالله توفيق (1946 ــ ...). من مواليد مدينة الحوطة لحج عام 1946م. يتحدّر من بيت فني فأبوه (عبدالله توفيق) مطرب معروف، وخاله الفنان (هادي سعد). أُلحِقَ كريم بالندوة الموسيقية اللحجية في العام 1958م صغيراً فتعهّده كبار مطربي لحج وشعرائها. كذلك شجعه على الغناء أستاذاه: الفنان حسن عطا الذي ألحقه بالندوة الموسيقية اللحجية إبان قيادة الموسيقار فضل محمد اللحجي لها، ومحمد سعد صنعاني الذي أعطاه عدة ألحان نال بها شهرة. غنى من ألحان الصنعاني: (بالعيون السود) كلمات مفتاح، و(لوعتي) كلمات سالم باجهل، وأغنيتي: (يا قلبي الجريح) و(بداية الحب نظرة) من شعر صالح نصيب ولحن الموسيقار فضل اللحجي، وسجلهما في الكويت عام 1964م. عبدالكريم توفيق صوتٌ شجيّ مُطرِب، فيه مَدٌّ وامتدادٌ وسحر، ينثال حِلّ الغناء كشلالات جحاف ، وفيه تكسرّات موج صيره والغدير. صوت بعيد الغور اتساعاً وارتفاعا، وفيه حنانٌ تَمُوجُ فيه الجراح آهاتٍ وآهات .. يتميز بإتقان قراءة النص وحُسن أدائه وجدّيته وعلى أدائه يُعتمَد في تدوين الأغنية اللحجية والإنطراب لها. نشرنا عنه في جريدة (الثقافية) مقالة: (توفيق .. سلطان الطرب اللحجي). 

عبود زين صغيراًالمطرب: عبود زين محمد السقاف ويعرف بـ(عبود خواجة) وخواجة لقب لأبيه. أما هو فالجماهير تلقبه (ربان الطرب) ولد في 29 نوفمبر 1972م بقرية الوهط بلحج. والوهط بلدة علم وأدب وطرب منها نبغ شعراء غنائيون مميزون مثال سالم زين عدس ومهدي علي حمدون ومنها بزغ المطرب الشهير محمد صالح حمدون رحمهم الله جميعاً. بدأ الغناء صغيراً في العام 1984م وقد تعهده المطرب الشيخ يحيى محمد فضل العقربي وذاعت شهرته إلى كل اليمن وخارجها. عبود هو خلاصة رؤوس الطرب الكبار في لحج، يؤدي ألوان الغناء اليمني على تنوعها واختلافها, بإتقان وبإطراب لا تجده عند سواه. لذلك وجدت اللحجيين والصناعنة واليوافع والحضارمة وأهل الحديدة وأهل الجزيرة يفسحون له في صدور مخادرهم ومحافلهم ومجالسهم. وإلى جودة غنائه وإطرابه، يتفرّد عبود في عزفه على آلة العود فيأتي بما يبهر الحس ويسعد الوجدان. نشرنا فيه بمجلة الثقافية وصحيفة الأيام مقالات: "الوهط دار المسرة"، "الصاعد من مقام الروَاد" و "فرحة العود في طرب عبود".

الباحث اللحجي عبدالقادر قائد2التدوين الموسيقي: عبدالقادر أحمد قائد. من مواليد 21 أغسطس 1955م بمدينة الحوطة ـ لحج. حاصل على دبلوم من معهد الموسيقى بعدن عام 1977م. ثم على الماجستير في العلوم الموسيقية وتنظيم الفرق الموسيقية من معهد الثقافة الحكومي (كروبسكايا) جمهورية روسيا الإتحادية عام 1982م. نشر كتابين: (من الغناء اليمني ــ قراءة موسيقية) طبعتان 2004، و(قراءة موسيقية في نشوء وتطور الأغنية اللحجية) 2013م. يعمل حالياً مدرساً في مادة النظريات الموسيقية بمعهد جميل غانم للفنون الجميلة ـ عدن.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

imageأغنية (لوعتي) كلمات: عبدالله سالم باجهل، لحن: محمد سعد صنعاني، غناء: عبدالكريم توفيق 224

imageأغنية ( لوعتي ) كلمات: عبدالله سالم باجهل، لحن: محمد سعد صنعاني، غناء: عبود زين  55

            المقام: الراست (نوى) / جنس بياتي دوكاه ، الإيقاع: مركّح (4/4) أو الوحدة الكبيرة

أغنية ( ماشي رحمني حبيبي ) كلمات ولحن: أحمد صالح عيسى ، غناء: عبود زين (حفلة دوعن)

أغنية ( ماشي رحمني حبيبي ) كلمات ولحن: أحمد صالح عيسى ، غناء: عبود زين (ربان الطرب)


Upload MP3 and download MP3 using free MP3 hosting from Tindeck.