شريط

1‏/12‏/2016

طرب لحجي: يا مرحبا بالهاشمي

كلمات ولحن: الأمير أحمد فضل العبدلي (القمندان) ، غناء: مسعد اللحجي وفيصل علوي

المقام: الحسيني على النوى ، الإيقاع: زفين مكلاوي ( 4/4 هاجر ومرواسين )

-_thumb1وحلّق صيت ابن علوي في الآفاق، وفخرت به لحج، وافتخرت الحواشب وأهداه سلطانها صُرّةً جاءت بعود. وفي القاهرة فرح به الثائر العزيبي عبدالله درويش وأهداه عوداً حلبياً ..

حانت اللحظة المنتظرة، وكان على مطربنا أن يهتبلها. في مخدرة بالحوطة التقى بن علوي بموسيقار لحج فضل محمد اللحجي، رآه وجلس على تخته، وغنى في حضرته، ونُوديَ خليفة للمعلم ..وضرب المعلم تلميذه بالكمنجة على رأسه واستقام على تأديبه .. وقبل أن يصير المرء (دريولاً) عليه أن يشتغل (جرشبيل )..

نحا فضل اللحجي بالأغنية اللحجية منحى جديداً لا ينفصم عن الموروث. لقد صهر ألحان من سبقوه في بوتقة فنه فخرجت أشهى وأشجى وألذ. كذلك مثّل فيصل علوي نقلة جديدة في أداء الأغنية اللحجية، أعانه على ذلك صوت جهوري أخّاذ، فيه صفاء وأنس يتفق وجزالة الكلمة المغناة وسلاستها، وبراعة على العود ، فاستوفت الأغنية شروطها .. بعوده وبصوته وبإيقاع (فضل ميزر) ينتشر طربنا في كل المعمورة، ويبسط جناح ملكه على الجزيرة والخليج طودم وتهمتم ..

فضل وفيصل لحجيان والفارق بينهما نقطة .. هما زعيما الطرب في جزيرة العرب. وحده اللحجيّ لا يعتمد على الدعاية لترويج بضاعته، فأغانينا كخضرواتنا وكحلوياتنا تعرّف عن نفسها، والعود ، شمّاً وسَمعاَ، شعار لحج وماركتها المسجلة ــــــــــ و يالله هناء يومي هناء … يا مرحبا بالهاشمي :

المطرب فيصل علوي_thumb[20]*************        يا مرحبا بالهاشمي         *************

نورد اللحن الأصلي لأغنية ( يالله هناء .. يا مرحبا بالهاشمي ) بصوت مطرب الأمير القمندان: مسعد أحمد حسين اللحجي ، (بلبل لحج) كما كان يسميه القمندان وقد سجله في حياة الشاعر في الأربعينات على أسطوانات التاج العدني على مقام: الحسيني على النوى وإيقاع: زفين مكلاوي ( 4/4 هاجر ومرواسين ) .. أما اللحن الذي يؤديه فيصل علوي فهو من عنده.

-_thumb6يا الله هناء يـومي هناء وأنسنا دايـــــم يطيب

ووردنا فـــــــــاتشْ جنـا وعنـدنا البلبـل خطيب

واحنا على عهد الوفـاء شبابنـــا لمّا المشيب

وكلنـــــــــا نلنا المُنى حلاّل في الحيد الوُرِيبْ

وشوقنــــــا ياما بنا من نارهم حــــامي لهيب

وذا الهوى يهــوي بنا وذا الورش فُرقه تعيب

أما عســـــــل ولاّ سنا أمر الهوى كله عجيب

يقــــــــــــع علينا أو لنا حكمي أنا طايـع أديب

جي زورنا وارفق بنا داوي الضنى بعد المغيب

لك عنـــــدنا حسن الثنا منّا ولك أجــر الطبيب

وكــــــم لقينا من عناء وكم خـدعنا من رقيب

وكــــــــــم بنينا من بنا ، وكـــم نذقنا يا نصيب

كلّه على ساجي الرنا وعطفة الغصن الرطيب

وقــــامة الرمـــــح القنا وشنفة الظبي الربيب

بعــــد الورِشْ لما (بَنَأ) ولاّ (تُبن) ولاّ (حطيب)

ما ودّي افــــــرق أرضنا ملاّ قـد الهلعة تجيب

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

* نظمت في رجب 1340 هـ / مارس 1922م

1-Mus'ad_Allahji_Razha_Lahjiأسطوانة مسعد أحمد حسين ــ الليلة صفاء الجابريالمفردات: البلبل خطيب: هنا تورية: البلبل العصفور المغرّد على أشجار بساتين الحسيني وهي مغاني الشاعر، والبلبل الآخر هو مغني القمندان مسعد بن أحمد حسين اللحجي وكان الأمير يلقبه (بلبل لحج). الوريب: يقال ورِب السحاب بمعنى استرخى؛ وعليه فإنّ الحيد الوريب تعني الجبل المطير. الوُرِش: الرشيق الهلي المرغدد وهي عند المصريين( الروش ) بالاستبدال. بنأ وتُبن وحَطيب: أسماء لثلاثة وديان من وديان لحج وأبين. نذقنا يا نصيب: رمينا بالزهر في لعبة الحظ. الهِلْعَة: اسم فاعل من هلع وهو الجزع والخوف الشديد. تجيب: أي تقود إلى الوجيب وهو صوت خفقان القلب باضطراب ورجفة.

--_thumb11الشاعر: الأمير أحمد فضل بن علي محسن العبدلي الملقب بـ (القمندان) (1885 ــ 1943). ولد في مدينة الحوطة محافظة لحج ـ اليمن، هو أبو الغناء اليمني ورائده في كل جزيرة العرب بلا منازع. شاعر عامي فحل، وكاتب مجيد ومؤرخ ثقة. كتب الشعر العامي فتسلل إلى قلوب الناس إذ وجدوا في أغانيه تعبيراً عن مشاعرهم وما تلتهب به أفئدتهم من لواعج الغرام. غلبت على شعر الأمير بساطة المزارع وفرحة الفلاح ؛ فالأرض والزرع والخضرة والريحان هي غاية متعته، بل كانت المرأة وسيلته للتمتع بالفاكهة والرياحين أو مكملاً ضرورياً لذلك.

ترك الأمير القمندان ديوان شعر عنوانه: "الأغاني اللحجية" صدر عن مطبعة الهلال ـ عدن عام 1938م ، ثم وسّعه وأسماه:"المصدر المفيد في غناء لحج الجديد" وصدر عن مطبعة فتاة الجزيرة ـ عدن عام 1943، ثم عن دار الهمداني ـ عدن مرتين في 1983و1989م، وفي بيروت عام 2006 . وفي التاريخ ترك كتاب "هدية الزمن في أخبار ملوك لحج وعدن"(ثلاث طبعات)، وله أربع مقالات:"فصل الخطاب في تحريم العود والرباب" و"لمن النصر اليوم: لسبول الذرة أم لطبول المجاذيب؟"و"الخزائن المظلمة"و "وداع بيت على أكبار"، يجادل في الأولى السيد الحضرمي صاحب كتاب "رقية المصاب بالعود والرباب" ، ويدعو في الثانية والثالثة إلى التخلي عن الشعوذة وخرافات القرون الوسطى والسير نحو العلم والعمل والتحرر، وفي الرابعة يودع داراً استئجرها من هندي بعدن إبان الإحتلال العثماني للحج في الحرب العظمى. زاره الأديب الكبير امين الريحاني في لحج وأسماه في كتابه (ملوك العرب):"شاعر لحج وفيلسوفها" ووصفه بـ"سلك الكهربا في لحج". نشرنا عنه عدة مقالات بالمجلات والصحف ومحاضرات جمعناها في كتاب: (القمندان.. الحاضر بمجمرة رومانسية).

2الفنان مسعد بن احمد حسين2الفنان مسعد بن احمد حسينالمطرب: مسعد أحمد حسين اللحجي. من مواليد مدينة الحوطة ـ لحج. وكان مطرب القمندان الثاني بعد فضل محمد اللحجي وكان يلقبه القمندان بـ (بلبل لحج). سجل له الأمير في حياته على الاسطوانات عدة أغاني منها: (يا ما بحالي قل لذول العنب) ، (سرى الهوى في الحسيني)، ( يا مولى الشراع)، و(قفيت يا ناسع القامة ودمعي يسيل) و( الليلة صفا الجابري) على أسطوانات أوديون، و( يالله هناء يا مرحبا بالهاشمي) وسجلها على اسطوانات التاج العدني. توفي ودفن في الحوطة ـ لحج.

-9_thumb15المطرب: فيصل علوي سعد ( 1949 ــ 2010 ). ولد بقرية (الشقعة) مديرية تُبَن محافظة لحج. احترف الغناء صغيراً بالتحاقه بالندوة الموسيقية اللحجية في العام 1959م بمعية كبار شعراء لحج ومطربيها. ومنها صدح بأولى أغانيه (أسألك بالحب يا فاتن جميل) من شعر أحمد عباد الحسيني ولحن صلاح ناصر كرد و (ورا ذي العين ذي تدمع) كلمات عوض كريشة ولحن صلاح كرد.. تميّز بعزفه الجميل على العود، وبصوته الجهوري الأخّاذ. بعد وفاة أستاذه الموسيقار فضل محمد اللحجي، غطّت شهرة (أبو باسل) كل جزيرة العرب، وغدا مطرب الجزيرة الأول بلا منازع. غنى في القاهرة وبيروت ولندن، وطاف أصقاع المعمورة يحمل شعراً ونغماً صافياً ضافياً، ومحبة وسلاماً. لقد كان أحد أعمدة الأغنية اللحجية في دورها الثالث. كتبنا عنه كتاب:(المقامة اللحجية: نحن للطرب عنوان). توفي في عدن في 7 فبراير 2010م .

---2_thumb19--_thumb23المدون الموسيقي: عبدالقادر أحمد قائد من مواليد 21 أغسطس 1955م بمدينة الحوطة ـ لحج. عازف على آلة الكمان في فرقة الثقافة ـ عدن؛ وحاصل على دبلوم من معهد الموسيقى بعدن عام 1977م. ثم على الماجستير في العلوم الموسيقية وتنظيم الفرق الموسيقية من معهد الثقافة الحكومي (كروبسكايا) جمهورية روسيا الإتحادية عام 1982م. نشر كتابين: (من الغناء اليمني ــ قراءة موسيقية) طبعتان 2004، و(قراءة موسيقية في نشوء وتطور الأغنية اللحجية) 2013م. يعمل حالياً مدرساً في مادة النظريات الموسيقية بمعهد جميل غانم للفنون الجميلة ـ عدن.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

image_thumb33أغنية ( يا مرحبا بالهاشمي ) كلمات ولحن: الأمير أحمد فضل القمندان ، غناء: مسعد اللحجي 304

                المقام: الحسيني على النوى ، الإيقاع: زفين مكلاوي ( 4/4 هاجر ومرواسين )

image_thumb41أغنية ( يا مرحبا بالهاشمي ) كلمات: الأمير أحمد فضل القمندان ، لحن وغناء: فيصل علوي 303

نشيد ( الوداع يا رمضان) كلمات: ، لحن وإنشاد: محمد بن محمد باسويد


Check this out on Chirbit

شيد ( ألا يا الله بنظرة ) نظم: الإمام السيد عبدالله بن علوي الحداد، إنشاد: أحمد الهاجري


Upload MP3 and download MP3 using free MP3 hosting from Tindeck.